أمريكا والسفيانى

اذهب الى الأسفل

أمريكا والسفيانى

مُساهمة من طرف الاربعين كوكب في السبت فبراير 15, 2014 9:30 am

 أمريكا والسفيانى


بسم الله الرحمن الرحيم ،اللهم صل على سيدنا محمد واله الكرام وعجل فرجهم
السفيانى صناعة أمريكية 
كيف ولماذا ؟ 
،،،،
ابن لادن على سبيل المثال صناعة أمريكية واقتضت مصالحهم صنع هكذا منتج متطرف يشق الصف الإسلامي ، وووو وبعد احتراق كرته ،،،تم القضاء عليه ،،،ومحاولات 
متلونة على حسب ما تقتضيه المصلحة الآن للقضاء على خطه التكفيري الإرهابي 
،
صدام حسين ،،، صنيعة أمريكية حققوا من خلالها تواجدهم بالمنطقة وتعزيز قواتهم 
بعد ان أدخلوه بحرب الخليج الثانية في غزو الكويت ،،،
وبعد ان انتهى كرته ،،،أزالوه ،واستحلوا العراق ،،وجبتهم الدسمة ،،،
،
الآن مالذي تحتاجه أمريكا بالمنطقة ؟ ،لنقرأ سياساتها الأخيرة ،،أولاً 
في سوريا ، وهدوءها المزيف بعد التصعيد الذي وصل لحرب قد تكون عالمية 
،
في العراق ،و الحث والتشجيع على القضاء على الإرهابين جهة الأنبار ،،،
أمريكا الذئب الذي لا يهرول عبثا. ما هو هدفها من كل هذا ،،،،
غير صنع منتج جديد يأتى بصورة ناعمة للقضاء على الإرهاب في سوريا مثلاً 
اذن أمريكا الآن محتاجة لهكذا منتج ،،يدخل لسوريا بحجة التسوية بين الأطراف وإعطاء كل ذي حقٍ حقه والقضاء على الإرهاب والتدمير في سوريا ،،،
لو رجعنا للروايات ورأينا كيف طالعتنا على دعم السفيانى من الخارج ،،،
وأي طرف خارجي ممكن يدفع بالسيفانى غير أمريكا ،، ،اذن أمريكا بعد حاجتها لإقحام شخصية السفيانى ،،تخطط للبعيد ،وهذا الأخير ،( السفيانى) بعد تعهده 
لهم مثلاً بتنفيذ مخططاتهم ،،، فإن أمريكا ضربت بذلك عصفورين بحجر ،،،منها 
أنهت على حكم بشار الأسد داعم المقاومة ،،ومنها دمرت العرب والمسلمين من خلال 
اقتتالهم الداخلى ،وطبعا. إسرائيل الرابح الأكبر ووو
والأهداف عديده ،،،
فالخلاصة ،،أمريكا الآن محتاجة لمنتج جديد بالمنطقة ،،يغير موازين اللعبة بشكل كبير 
عموماً هم بذلك يحفرون خط نهايتهم بايديهم ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين أخيرا اعتذر للاطاله 
وان شاء الله فرج امامنا قريب ،وقاب قوسين او أدنى
avatar
الاربعين كوكب

عدد المساهمات : 135
تاريخ التسجيل : 15/02/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أمريكا والسفيانى

مُساهمة من طرف النور القادم في الخميس فبراير 20, 2014 6:34 am

إشعال الجبهة الجنوبية يحقق تغييرات استراتيجية خطيرة في الحرب السورية
19 فبراير,20149:28 مساءً 
عدنان محمد العربي
استكملت واشنطن التحضيرات العسكرية على الحدود الأردنية التي بدأت بالمناورات المتتالية في مطلع العام 2012، وانتهت مؤخراً بإنشاء التحصينات العسكرية وشق الطرق داخل الأراضي السورية، حتى أصبحت الجبهة الجنوبية في الحرب الدائرة ضد سورية جاهزة للاشتعال، ليس للحد من تقدم الجيش السوري على الجبهات الأخرى كما يعتقد المراقبون، بل لتحقيق تغييرات استراتيجية وسياسية بالغة الأهمية على صعيد تفتيت سورية ودول الجوار، وخلق وقائع جديدة لصالح الكيان الصهيوني ومشاريعه التوسعية في المنطقة.

لم يكن خيار التدخل الأجنبي في الحرب مستبعَداً منذ اللحظات الأولى لافتعال الأزمة السورية، إذ احتفظ البنتاغون بسيناريوهات حربية متنوعة، بحسب تبدل المعطيات السياسية والدبلوماسية والعسكرية في الأردن والعراق وتركيا ولبنان، ولم يتوقف تسليح الجماعات “الإرهابية” قبل بدء مؤتمر “جنيف2″، كما تبدلت اللهجة الأميركية تجاه الحل السياسي عشية تعليق المؤتمر، وإعلان فشل الجولة الثانية من المفاوضات.
سارعت موسكو إلى اتهام واشنطن بأنها تعد لعدوان عسكري واسع النطاق، يبدأ بفرض حظر جوي في جنوب سورية، وإنشاء شريط حدودي يفصل بين الكيان الصهيوني والأردن من جهة وبين سورية من جهة أخرى، على أن يكون للاحتلال “الإسرائيلي” والموساد الدور القيادي في إدارة الجماعات المسلحة، التي تنشط على طول خط الفصل في الجولان.
لم يعد سرّاً أن البنتاغون أنجز مهامه داخل الأراضي السورية انطلاقاً من الأردن، إذ تم تشييد التحصينات، وتعبيد الطرق العسكرية المجهزة لنقل الآليات الثقيلة، واستقبال الطائرات العمودية في محيط مدينة درعا وفي المناطق الحدودية المتصلة بها، وترافقت مهمة البنتاغون مع دور الجماعات المسلحة، التي دمرت جميع الدشم والتحصينات بشكل ممنهج، لمنع الجيش السوري من استخدامها في حال تحريرها قبل إنجاز التحضيرات الميدانية المطلوبة.
ظلت الحكومة الأردنية تنكر وجود القواعد العسكرية الأميركية على أراضيها، وتشدد على حياديتها وعدم رغبتها بالتورط في الأزمة السورية، وكذلك دأبت السفارة الأميركية في عمان على نفي المعلومات التي تتسرب بين الحين والآخر حول وجود قواعد لتدريب المسلحين، وحول التسهيلات اللوجيستية لنقلهم من مختلف البلدان العربية والإسلامية إلى الداخل السوري.
في مطلع الشهر الحالي، نشرت صحيفة “الرأي” الأردنية شبه الحكومية إعلانيْن لطلب سيدات ورجال للعمل في قاعدة جوية أميركية موجودة على أراضي المملكة، ولم يكن الإعلان “خطأً فنّياً” كما صرّحت المصادر الرسمية، بل ابتزازاً مقصوداً، وإحراجاً للحكومة الأردنية كي تتقبل علناً فتح الجبهة الجنوبية انطلاقاً من أراضيها.
وقد استغلت السعودية أزمة الأردن الاقتصادية، وتحمّله أعباء مخيمات اللاجئين السوريين، فمارست ضغوطها لتسهيل المخطط الأميركي، والسماح بنقل الأسلحة المتطورة، كأنظمة الدفاع الجوي والصواريخ المضادة للدروع، وغيرها من الأسلحة التي قررت الرياض وباريس إرسالها لدعم قدرات المعارضة المسلحة.
وسعى العاهل الأردني خلال زيارته الأخيرة إلى واشنطن إلى الحصول على تطمينات أميركية لحماية الأردن، فالتقى لهذا الغرض وزير الدفاع؛ تشاك هيغل، وتحادث مع جو بايدن، ثم اجتمع مع الرئيس باراك أوباما لمزيد من التطمينات في حال شن عدوان جديد على سورية.
وقد شمل التطمين الأميركي تقديم المنح المالية لحل الأزمة الاقتصادية، مقابل التسهيلات العسكرية التي توفرها الحكومة الأردنية سرّاً، مع وعود بنقل مخيمات اللاجئين إلى الأراضي السورية، وعدم انطلاق العمليات العسكرية مباشرة من الأردن، وفي هذا المجال عرض بشار الجعفري؛ سفير سورية إلى الأمم المتحدة، وثائق تثبت بالصور والإحداثيات أن التجهيزات العسكرية قد أنشأها البنتاغون بالفعل فوق الأراضي السورية.
ليس مستغرباً أن تتذرّع السعودية والأردن وبقية الدول والقوى المرتهنة لإرادة العدو بخوفها من انتشار التنظيمات “الإرهابية”، كي تتسابق إلى التحالف مع الولايات المتحدة والكيان الصهيوني بحجة الشراكة في “الحرب على الإرهاب”، لكن المستغرب أن تسير بعض قوى الممانعة والمقاومة في الطريق المؤدي إلى الفخ ذاته، وتنسى أن تلك التنظيمات، بمختلف مسمياتها، صنيعة الاستخبارات الغربية والموساد، وأداة من أدوات الهجمة الصهيونية -الأميركية ضد دول المنطقة وشعوبها.
الثبات

_____________________________________
avatar
النور القادم

عدد المساهمات : 631
تاريخ التسجيل : 14/02/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mahdy.alamountada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أمريكا والسفيانى

مُساهمة من طرف الاربعين كوكب في الخميس فبراير 20, 2014 7:36 am

إي والله ،،،أنهم سخنوها وجهزوها ،،الي امامنا المهدي من حيث لا يعلمون 
نكرر ونقول ،،لن تتراجع أمريكا وحلفاءها بالمنطقة ،في قضية سوريا الى الوراء 
بل الأمور في طريقها الى الانفجار الأكبر ،وعما قريب سيظهر ابن آكلة الأكباد 
،،
شكراً اخى النور القادم على النقل 
avatar
الاربعين كوكب

عدد المساهمات : 135
تاريخ التسجيل : 15/02/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى