أنقرة توقف ضخ مياه الفرات لسوريا والعراق ...

اذهب الى الأسفل

أنقرة توقف ضخ مياه الفرات لسوريا والعراق ...

مُساهمة من طرف النور القادم في الجمعة مايو 30, 2014 9:23 pm

[rtl]
[/rtl]




[rtl]اعتداء تركي جديد على سوريا: أنقرة توقف ضخ مياه الفرات[/rtl]


[rtl]قطعت الحكومة التركية أخيراً مياه نهر الفرات نهائيا، ما يُنذر بكارثة كبرى تطاول سوريا في الدرجة الأولى، والعراق في الدرجة الثانية. وعلمت «الأخبار» أن منسوب المياه في «بحيرة الأسد» قد انخفض نحو ستة أمتار، ما يبقي ملايين السوريين من دون مياه شرب
صهيب عنجريني

تدخل تركي جديد في الأزمة السورية بدأ منذ أسبوعين، لكنّه هذه المرة مختلف عن كلّ ما سبقه، وتُنذر مضاعفاته بكارثة غير مسبوقة تتهدّد سوريا والعراق معاً. ففي خطوة تنتهك كلّ الأعراف الدولية، قطعت الحكومة التركية أخيراً واردات مياه سد الفرات نهائيا. ووفق معلومات حصلت عليها «الأخبار»، بدأت أنقرة منذ قرابة شهر ونصف شهر بخفض ضخ مياه الفرات على نحو تدريجي، وصولاً إلى قطعها تماماً منذ أسبوعين.

وأوضح مصدر، طلب عدم الكشف عن اسمه، أن مستوى ارتفاع المياه في «بحيرة الأسد» (التي تُخزن مياه سد الفرات) قد انخفض أخيراً عن منسوبه الطبيعي بستة أمتار (ما يعني فقدان ملايين الأمتار المكعبة من المياه). وقال المصدر إن «انخفاض المنسوب متراً إضافياً يعني أن السد بات خارج الخدمة». ووفقاً للمصدر، فإن «الإجراء الواجب اتخاذه في مثل هذه الحالة هو إغلاق أو تخفيض الصادر المائي من السد، ريثما تعالج المشكلة الأساسية المتمثلة في وقف الوارد المائي إليه».
وهذا الأمر لم يقم به تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام»، الذي يقع السد في مناطق سيطرته، ويتولى موظفو «المؤسسة العامة لسد الفرات» تشغيله تحت سيطرة التنظيم القاعدي، من دون أن يمتلكوا صلاحية اتخاذ قرارات مفصلية، مثل خفض الصادر المائي، كما أن هذا الإجراء، في حد ذاته، ليس أكثر من إجراء إسعافي، يفقد فعاليته ما لم يعد الوارد المائي إلى السد بقرار تركي.

المضاعفات الكارثية للاعتداء التركي بدأت في الظهور، حيث انخفض مستوى المياه في ناحية الخفسة في ريف حلب الشرقي (وتقع فيها محطة شفط الماء من بحيرة الأسد وضخها عبر قنوات الجر إلى حلب وريفها). وتشير معلومات «الأخبار» إلى أنّ المياه الموجودة في الخزانات الاحتياطية في الخفسة باتت على وشك النفاد. (يُتوقع أن تنفد تماماً بحلول مساء اليوم أو صباح غد على أبعد تقدير). ما يعني بقاء حوالى سبعة ملايين سوري دونَ مياه. كذلك توقف سد تشرين عن تلقي أي قطرة ماء، وبالتالي توقفت عنفات توليده الكهربائي، ما يعني خفض كمية الكهرباء الواصلة إلى حلب وريفها، ودخولها في مرحلة جديدة من انعدام التوازن الكهربائي (المعدوم أصلاً).
أما في الرقة، فقد باتت الجهة الشمالية من «بحيرة الأسد» خارج الخدمة بالكامل، من قرية سويدية صغيرة شرقاً وحتى الجرنية غرباً، ما يهدّد بالعطش حوالى مليوني سوري فيها.
وتؤكد مصادر «الأخبار» أن «فقدان السد لمخزونه المائي، يعني جفاف الطمي في البحيرة، ما يمثل ضغطاً على البنية الانشائية للسد، ويعرضه للتشققات والانهيار حتماً»، وبالتالي فإنه «لا بدّ من إغلاق السد للحيلولة دون جفافه». ومن شأن إغلاق السد (في حال قَبِل داعش) أن يؤدي إلى كارثة انسانية، وبيئية (حيوانية وزراعية) في سوريا، كما في العراق.
وعلمت «الأخبار» أن «مبادرة أهالي» (الذين سبق ان قاموا بمبادرات عدة لإيجاد حلول توافقية لعدد من القضايا في حلب) قد بدأوا سباقاً مع الوقت لطرح حلول إسعافية للمشكلة، وعلى رأسها محاولة إعادة المحطة الحرارية في السفيرة إلى العمل، ما قد يسهم في موافقة «داعش» على الاستغناء عن عنفات سد الفرات، وبالتالي إبقاء منسوب مياه البحيرة في حدوده الحالية. ويندرج هذا الحل (في حال نجاحه) في إطار إنقاذ ما يُمكن إنقاذه، والحد من تفاقم الكارثة، التي وقعت بالفعل، وصار انقطاع المياه أمراً حتمياً، ولا حل جذريّاً له ما لم تتخذ حكومة أنقرة قراراً بإعادة ضخ مياه الفرات. مع الأخذ بعين الاعتبار أن عودة مياه البحيرة إلى منسوبها الطبيعي تحتاج إلى قرابة شهر، بعد عودة الضخ.

صراع تاريخي

يُعد الخلاف حول التصرفات التركية في شأن مياه الفرات تاريخياً، ومستمراً، بين تركيا من جهة، وكل من سوريا، والعراق من جهة أخرى. وتصرّ أنقرة على اعتبار نهر الفرات «نهراً عابراً للحدود»، لا «نهراً دولياً»، وهو بالتالي «غير معني بالقوانين الدولية»، كما أن تركيا واحدة من ثلاث دول (مع الصين، وبوروندي) اعترضت على «الاتفاقية الدولية لاستخدام المجاري المائية في أغراض غير الملاحة الدولية»، التي اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1997.
وفي عام 1987 جرى توقيع الاتفاقية السورية التركية، وهي اتفاقية مؤقتة لتقاسم مياه نهر الفرات بين البلدين خلال فترة ملء حوض سد أتاتورك. ونصت على تعهد الجانب التركي أن يوفر معدلاً سنوياً يزيد على 500 متر مكعب في الثانية عند الحدود التركية السورية مؤقتا إلى حين الاتفاق على التوزيع النهائي لمياه نهر الفرات بين البلدان الثلاثة الواقعة على ضفتيه. وقامت سوريا عام 1994 بتسجيل الاتفاقية لدى الأمم المتحدة لضمان الحد الأدنى من حق سوريا والعراق في مياه نهر الفرات.

الأخبار
[/rtl]

_____________________________________
avatar
النور القادم

عدد المساهمات : 631
تاريخ التسجيل : 14/02/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mahdy.alamountada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أنقرة توقف ضخ مياه الفرات لسوريا والعراق ...

مُساهمة من طرف النور القادم في الجمعة مايو 30, 2014 9:44 pm






ماقامت به الحكومة التركية هو يعتبر اعلان حرب ..فقد قامت الحروب على اقل من هذا التصرف بكثير ..فما هو موقف الحكومة السوريه وما هو موقف روسيا وايران من هذا الاعتداء الذى يهدد كل ما صنعته الدولة السوريه 


لوقف الارهاب على  اراضيها التى استباحتها المجموعات الارهابية من كل حدب وصوب ..وما هو موقف ايران الاسلامية والدول العربية الكبرى مثل مصر ..دول الخليج ...فهل نحن امام اعلان حرب حقيقة تستدعى الرد من قبل الدولة السوريه او حتى انصار المقاومه؟


_المعارضة السورية حاولت التوسط لفتح السدود التى بدء اغلاقها منذ شهر ولكن دون جدوى ..فالعبد يقوم بما يامره سيده وهذاحال المعارضة السورية المرهونه للخارج .


وقف نهر الفرات سوف يتسبب بوقف وقطع ماء الشرب عن ملايين السوريين وعن محاصيلهم ومواشيهم وسوف يوقف الزراعة عن مساحات شاسعه وضخمه وسيتسبب بموت الماشية ناهيك عن اكثر من 10 ملايين سورى سيكونون تحت تاثير هذة الجريمة ..


اما بالنسبة للعراق فهو اقل تضررا لوجود روافد اخرى فيه مثل نهر دجله ..ولكن الضرر واقع لا محالة ..


_ويبقى الان ردة فعل العالم على هذه الجريمة المقصود بها الشعبين السورى والعراقى ؟؟


فهل سيكون ردة فعل مصر ودول الخليج كاشف لحقيقة تبعيتهم للقرار الامريكى الاسرائيلى وبالتالى يكون الجميع قد اجتاز الخطوط الحمر ..وهل ما يجرى فى اروقة السياسه هذه الايام هو لتفادى حرب قد تنجم عن هذا العمل 


العدائى الضخم ؟؟


بالانتظار ايها الساده لعلنا نرى نورا فى نهاية هذا النفق المظلم وقد يطول وصولنا اليه .

_____________________________________
avatar
النور القادم

عدد المساهمات : 631
تاريخ التسجيل : 14/02/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mahdy.alamountada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أنقرة توقف ضخ مياه الفرات لسوريا والعراق ...

مُساهمة من طرف الاربعين كوكب في السبت مايو 31, 2014 6:10 am

لا لن يطول وصولنا لنهاية النور 
،،بإذن الله
وكل مانراه اليوم ،،هو تقديم للوصول لذلك النور 
،،
avatar
الاربعين كوكب

عدد المساهمات : 135
تاريخ التسجيل : 15/02/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أنقرة توقف ضخ مياه الفرات لسوريا والعراق ...

مُساهمة من طرف الاربعين كوكب في السبت مايو 31, 2014 6:12 am

،،،،

سبحان الله ،

،،،يعتقد البعض ان الامور ستعود للوراء ،

،،

اليست هذه مؤشرات تستحق التأمل فيها !"


اليس هذا دليل على أن اعداء سوريا لايريدون ارسائها للبر ،،

،،

درعا ،ًوالاستعدادت القائمة على قدمٍ وساق ،،،


كل هذا لا يعتبر دليل واضح ،،ان اعداء سوريا لن يتراجعوا ،،

،

حتى ازالة حكم الاسد بادخال بالسفيانى ،بالساحة ،،



،،،

ان شاء الله الفرج قريب
avatar
الاربعين كوكب

عدد المساهمات : 135
تاريخ التسجيل : 15/02/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى