لاول مرة منذ تأسيسه..حزب الله يستعرض سلاحه بشكل علني في البقاع , مالذي يحدث؟

اذهب الى الأسفل

لاول مرة منذ تأسيسه..حزب الله يستعرض سلاحه بشكل علني في البقاع , مالذي يحدث؟

مُساهمة من طرف النور القادم في الأربعاء يوليو 09, 2014 8:57 pm

[rtl]لاول مرة منذ تأسيسه..حزب الله يستعرض سلاحه بشكل علني في البقاع , مالذي يحدث؟[/rtl]


[rtl] للمرة الاولى منذ تأسيسه قبل نحو ثلاثين عاماً، قام حزب الله باستعراض مسلح علني في بعض بلدات البقاع. الاستعراض الذي بدا كأنه عفوي قام به بعض شباب الحزب من تلقاء نفسهم، هو في الحقيقة استعراض مقصود في كل جوانبه، حتى في عشوائيته، وبروزه للناس.

الاستعراض العسكري المحدود حصل في كل من بلدات النبي عثمان، نحلة، البزالية، العين، واللبوة، ظهر كمحاولة لاستعراض القوة امام الجميع، لكن ما هو السبب الحقيقي الذي استدعى من الحزب القيام بهذا العمل غير المسبوق؟

تتحدث مصادر مقربة من حزب الله لموقع "ليبانون ديبايت"، عن "حصول تهديد حقيقي من قبل المجموعات المسلحة التي تفرّ من جبال القلمون خلال المعارك التي يخوضها الحزب من اجل السيطرة على نقاط استراتيجية فيها، حيث تقوم هذه المجموعات بالتسلسل نحو بلدة عرسال اللبنانية، مما يجعلها على تماس مباشر مع بيئة حزب الله".

وتضيف المصادر: "سار في الموكب العسكري عدد من المحمولات الـ 106، ومحمولات 23، ومحمولات صواريخ كاتيوشا 107، وبـ9، وبـ10، اضافة الى عدد من العناصر يرتدون اللباس العسكري كاملاً".

وتشير المصادر الى ان "حزب الله اخذ قرارا حاسما، وحاول ايصاله الى من يهمه الامر عبر هذا الاستعراض، والقرار يفيد بانه في حال قرر المسلحين كسر قواعد اللعبة والقيام باي محاولة لاقتحام قرية في البقاع او اكثر، فان المارد سيخرج وسيتم تغيير وجه البقاع من اقصاه الى اقصاه".

وقالت المصادر ان "استنفار حزب الله يترافق مع استنفار مماثل من قبل الجيش اللبناني، وذلك بعد العثور على نفق في بلدة نحلة البقاعية، وهذا ما قد يؤشر الى امكانية حصول تسلل لمجموعات من المسلحين للقيام بعمليات عسكرية ضد منازل المدنيين، وهذا الامر كان متوقعاً، ومن هنا ينشط منذ نحو اسبوع جهاز امن حزب الله في المنطقة من اجل اعتقال المتسللين".

وتؤكد مصادر ان "تضييق الخناق على المسلحين حصل، وتتم ملاحقته، بعد ان فقدوا قدرتهم على المبادرة على اي هجوم، رغم التخوف المتزايد من حصول هجمات من عرسال باتجاه اللبوة، وهذه هي نقطة الضعف العسكرية في المنطقة، باعتبار انها منطقة لا يمكن بناء تحصينات عسكرية فيها، بعكس القرى الحدودية مع الجرود والجبال".

وتخوفت المصادر من حصول اي خرق للمنطقة، "لانه في ذلك الحين سيختبر العالم جنون حزب الله في خزانه البشري (البقاع)، وعندها قد لا يمكن السيطرة لا على تصرفاته، ولا على تصرفات عشائر البقاع التي تدور في فلكه، والتي يمكن استغلالها كغطاء من اجل خوض معارك شرسة في بعض المناطق الحساسة حيث لا يريد حزب الله زج اسمه فيها".

راي اليوم
[/rtl]

_____________________________________
avatar
النور القادم

عدد المساهمات : 631
تاريخ التسجيل : 14/02/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mahdy.alamountada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى